Yasin Sheikh 6 أبريل، 2021


دعت بعثة الأمم المتحدة إلى تحرك عاجل لوقف الإعادة القسرية والطرد الجماعي للاجئين والمهاجرين على حدود كرواتيا بعد واقعة تضمنت اعتداء مفترضا على 50 رجلا “كان التعب باديا عليهم”.

وشددت بعثة الأمم المتحدة في ( البوسنة) في بيان أوردته قنادة “روسيا اليوم” الفضائية، على أن “الإعادة والطرد الجماعي محظور بموجب القانونين الدولي والأوروبي”، داعية الدول المعنية إلى “التحقيق في الواقعة التي حدثت في الثاني من أبريل ومحاسبة كل المسؤولين عنها بشكل مناسب”.

وأوضحت البعثة أن فرق الأمم المتحدة وممثلي المنظمات غير الحكومية التقوا مجموعة تسير قرب معبر حدودي مع كرواتيا الجمعة وبدت الجروح ظاهرة على أجسادهم وكانوا في حاجة إلى ملابس.

وبحسب البيان، قال الرجال إن هواتفهم المحمولة وأموالهم وأمتعتهم صودرت عندما حاولوا عبور الحدود كما تعرضوا للضرب بالعصي والإجبار على العودة إلى البوسنة.

وأضاف البيان أن العاملين بالصحة في المنظمات الأهلية قدموا “مساعدة طبية عاجلة” لنصف الرجال.

من جهتها، نفت السلطات الكرواتية مرارا في الماضي استخدام القوة الجسدية ضد المهاجرين الذين حاولوا الوصول إلى الدولة عضو الاتحاد الأوروبي قادمين من البوسنة.





بتاريخ:  2021-04-06

قراءه الخبر
شكرا لك

Leave a comment.

Your email address will not be published. Required fields are marked*