Yasin Sheikh 4 أبريل، 2021


أكد الاتحاد الإفريقي، اليوم الأحد، الانتهاء من ترتيبات إحياء النسخة (27) من ذكرى الإبادة الجماعية في رواندا المقرر إقامتها يوم الأربعاء المقبل.

وأوضح الاتحاد – في بيان اليوم – أن المناسبة تقام – عن بعد- تحت شعار “تذكر.. إتحد” بهدف زيادة وعي الشعوب الأفريقية والمجتمع الدولي بقيمة الحياة والإنسانية، وتجديد الالتزام الجماعي بحماية حقوق الإنسان الأساسية، وتذكر الفظائع التي ارتكبتها الإبادة الجماعية عام 1994 ضد “التوتسي” والتي خلفت ورائها أكثر من 800 ألف قتيل، والتفكير في تداعيات الإبادة الجماعية داخل حدود رواندا وخارجها، والعمل على الاتحاد لمكافحة أيديولوجية الإبادة الجماعية واستنكارها، وضمان عدم تكرارها والالتزام الجماعي بالعدالة ومكافحة الإفلات من العقاب.

تنظم مفوضية الاتحاد الأفريقي الذكرى (27) بالتعاون مع سلطات وأعضاء الجالية الرواندية وحضور مسؤولون من مفوضية الاتحاد الأفريقي والدول الأعضاء في الاتحاد الأفريقي وأعضاء السلك الدبلوماسي وأجهزة الاتحاد الأفريقي والمؤسسات الدينية والإنسانية، والمؤسسات الحقوقية والمنظمات الحكومية الدولية ومنظمات المجتمع المدني ووكالات الأمم المتحدة ومراكز الفكر والمنظمات الدولية والمدارس والمؤسسات الأكاديمية في إثيوبيا.





بتاريخ:  2021-04-04

قراءه الخبر
شكرا لك

Leave a comment.

Your email address will not be published. Required fields are marked*