Yasin Sheikh 5 أبريل، 2021


 قالت صحيفة جارديان البريطانية إن ولاية فلوريدا الأمريكية تواجه كارثة وشيكة مع احتمال تسرب ملايين الجالونات من المياه الملوثة من خزان كبير.


وذكرت الصحيفة أن طواقم العمل كنت تضخ ملايين الجالونات من مياه الصرف الملوثة فى خليج بفلوريدا حساس من الناحية البيئية أمس الأحد، مع محاولتهم منع الانهيار الوشيك لخزان فى منجم قديم للفوسفات.


وقام المسئولون فى مقاطعة مانتى بمد منطقة الإخلاء وحذروا من أن نحو 340 مليون جوالون يمكن أن تنتشر فى المنطقة بجدار من المياه ارتفاعه 20 قدم، لو لم يتمكنوا من إصلاح التسريب فى خزان بينى بوينت فى منطقة خليج تامبا شمال برادنتون.


وأظهرت صور جوية بثها التلفزيون المحلى خروج المياه فى ثقوب فى جدار الخزان. وأعلن حاكم فلوريدا رون ديسانتس حالة الطوارئ بعدما حذر المسئولون من الانهيار الوشيك للخزان.


وقالم الحاكم بجولة فى المنطقة بطائرة هليكوبتر، وقال فى مؤتمر صحفى إن المهندسين لا يزالوا يحاولون سعد الثغرات فى جدار الخزان بالصخور والمواد الأخرى، وأن جهود التخفيف الأخرى تتضمن إطلاق منظم لـ 35 مليون جالون يوميا فى ميناء ماناتى.


وأشار دى سانتس إلى أن ما يبحثونه الآن هو محاولة منع كارثة حقيقية والتعامل معها عند الضرورة. وأضاف أن المشكلات المتعلقة بجودة المياه التي تتدفق من هذا أقل من الخطر على صحة وسلامة الجميع لاسيما من يعيشون فى المنطقة.


وحاول الحاكم التقليل من التقارير بأن المياه تحتوى على آثار مواد مشعة. وقال إن المياه تم اختبارها قبل التصريف، ومبعث القلق الرئيسى يتعلق بالمواد المغذية. وأضاف أن المياه تلبى معايير جودة المياه والمعايير المياه البحرية باستثناء الفسفور والنيتروجين فى المقام الأول.


 


 


 





بتاريخ:  2021-04-05

قراءه الخبر
شكرا لك

Leave a comment.

Your email address will not be published. Required fields are marked*