Yasin Sheikh 7 أبريل، 2021

أعرب وزير الدفاع الإسرائيلي بيني جانتس، عن تصميم تل أبيب على حماية مصالحه الأمنية، بعد أنباء عن وقوف إسرائيل وراء الهجوم الذي استهدف سفينة “سافيز” الإيرانية في البحر الأحمر.

 

وردا على سؤال من القناة الـ12 الإسرائيلية عن التقرير الذي أفادت فيه صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكي، بأن تل أبيب أبلغت واشنطن بتنفيذها الهجوم، قال جانتس، خلال زيارة إلى بطارية لمنظومة القبة الحديدية، اليوم الأربعاء، إن إسرائيل ستواصل التصرف أينما سيطلب منها ذلك، بحسب موقع “روسيا اليوم” الإخباري.

 

وقال الوزير: “يتعين على دولة إسرائيل الاستمرار في الدفاع عن نفسها، ولا نخفض مستوى التأهب في أي لحظة، وسنواصل التصرف أينما سنواجه مشكلة عملياتية أو حاجة عملياتية”.

 

وامتنع جانتس عن الاعتراف مباشرة بوقوف إسرائيل وراء الهجوم على السفينة الإيرانية، موضحا أنه لا يقصد في تصريحه أي خطوات محددة تتخذها إسرائيل.

 

وحذر وزير الدفاع من أن المنظومة الدفاعية وحدها لا تكفي لحماية إسرائيل من التهديدات التي تواجهها، مضيفا: “علينا أيضا تنفيذ عمليات هجومية، وسننفذها بشكل صحيح”.

 

بتاريخ:  2021-04-07

قراءه الخبر
شكرا لك

Leave a comment.

Your email address will not be published. Required fields are marked*