Breaking News

حبسه انفراديا وقال له الرئيس الراحل أكرهك.. كورونا ينهي حياة قاضي صدام حسين

اشترك لتصلك أهم الأخبار

ووفقًا لمجلس القضاء الأعلى العراقي توفي القاضي محمد عريبي الخليفة، 52 عامًا، في مستشفى ببغداد حيث كان يعالج من مضاعفات فيروس كورونا.

تخرج عريبي في كلية الحقوق في جامعة بغداد عام 1992 وعين قاضيا عام 2000 بموجب مرسوم جمهوري.

وحل عريبي محل القاضي عبدالله العامري الذي أقيل وسط اتهامات بأنه كان لينًا للغاية مع صدام أثناء المحاكمة.

تحمل عريبي عددًا قليلاً جدًا من المقاطعات من صدام والمتهمين الآخرين خلال المحاكمة- حتى أنه طرد الزعيم العراقي من قاعة المحكمة عدة مرات وسط تبادل كلمات ناري بينهما، وأمر في إحدى المرات باحتجاز صدام في الحبس الانفرادي لعدة أيام.

وذكر تقرير نشره موقع حكومة إقليم كردستان عام 2007، أن صدام حسين قبل إعدامه بأيام قليلة كتب عبارة على قصاصة من الورق للقاضي العريبي قال له فيها: «أكرهك كثيرا ولا أطيق رؤيتك ولن أحضر جلسات المحكمة مستقبلاً».

وأشاد بيان المجلس القضائي وقتها بعريبي لما وصفه بأنها شجاعته في التعامل اثناء محاكمة صدام حسين والنظام السابق.

رياح وشبورة .. حالة الطقس ودرجات الحرارة اليوم السبت 3 أبريل على القاهرة والمحافظات

بتاريخ:  2021-04-03

قراءه الخبر
شكرا لك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *