Yasin Sheikh 2 أبريل، 2021


أعلنت البرتغال اليوم أنها سترسل جنوداً فى النصف الأول من أبريل إلى موزمبيق حيث سيقومون بتدريب القوات المحلية فى أعقاب هجوم شنه مسلحون تابعون لتنظيم داعش على بلدة بالما، وقالت وكالة الأنباء البرتغالية إن الاتفاق الثنائى الذى يدعو إلى إرسال إجمالى 60 من القوات الخاصة إلى موزمبيق يجرى الانتهاء منه.


وقال وزير الخارجية البرتغالي أوغوستو سانتوس سيلفا لقناة آر تي بي التلفزيونية الحكومية في وقت متأخر من يوم الاثنين إن فريقًا من “حوالي 60” جنديًا “يستعد” لإرساله إلى المستعمرة البرتغالية السابقة “فى الأسابيع المقبلة”، واضاف ان الفريق “سيدعم الجيش الموزمبيقى فى تدريب القوات الخاصة“.


وفي تصعيد دراماتيكي للتمرد الذي انطلق فى عام 2017 ، هاجم مسلحون الأربعاء الماضي بلدة بالما الشمالية ، الواقعة على بعد 10 كيلومترات (ستة أميال) من موقع مشروع غاز مخطط بمليارات الدولارات.


وزعمت جماعة داعش أنها نفذت غارة استمرت ثلاثة أيام ضد أهداف عسكرية وحكومية وقالت إنها سيطرت على المدينة .


وقالت حكومة موزمبيق إن عشرات الأشخاص قتلوا في الغارة لكن حصيلة القتلى في البلدة الشمالية النائية غير معروفة.


 





بتاريخ:  2021-04-02

قراءه الخبر
شكرا لك

Leave a comment.

Your email address will not be published. Required fields are marked*