الهيئة الوطنية للمعلومات والتوثيق News قطر تتقدم 21 مركزًا في مؤشر حرية الصحافة العالمي لعام 2024 الذي تصدره مراسلون بلا حدود – الدوحة نيوز

قطر تتقدم 21 مركزًا في مؤشر حرية الصحافة العالمي لعام 2024 الذي تصدره مراسلون بلا حدود – الدوحة نيوز


أحرزت قطر تقدما كبيرا في المؤشر العالمي لحرية الصحافة لعام 2024، حيث صعدت 21 مركزا لتحتل المركز 84 وتحتل المرتبة الأولى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. حققت قطر قفزة كبيرة في المؤشر العالمي لحرية الصحافة لعام 2024، حيث تقدمت 21 مركزا عن تصنيفها السابق وتصنيفها من “إشكالي” إلى “صعب”، لتحتل المركز الأول في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وفقا للتقرير تقرير سنوي. نشرته منظمة مراسلون بلا حدود يوم الجمعة. وتحتل قطر الآن المركز 84، مما يكشف عن تحسن ملحوظ من المركز 105 في مؤشر 2023، الذي يصنف 180 دولة على أساس قدرة الصحفيين على العمل وإعداد التقارير بحرية واستقلالية. وبحسب التصنيف الأخير، فإن قطر هي الدولة الوحيدة في المنطقة التي لم يصنف فيها الوضع على أنه “صعب” أو “خطير للغاية”. وأشار التقرير إلى بعض التعددية في المشهد الإعلامي في قطر، وحدد الدوحة نيوز باعتبارها وسيلة تقدم الأخبار باللغة الإنجليزية للمغتربين في المجتمع المحلي. كما اعترف التقرير بقناة الجزيرة ومقرها قطر كقناة معترف بها عالميًا. ويضع التطور الأخير قطر في مقدمة العديد من الدول في القائمة، بما في ذلك اليونان (88)، وإسرائيل (101)، والمكسيك (121)، وسنغافورة (126)، مما يعكس اتجاها إيجابيا في نهج البلاد تجاه حرية الصحافة. وفي الوقت نفسه، شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة تراجعاً في ترتيبها، حيث تراجعت من المركز 145 إلى المركز 160، في حين شهدت المملكة العربية السعودية تحسناً طفيفاً، حيث ارتفعت أربعة مراكز من المركز 170 إلى المركز 166. وخلص التقرير الأخير إلى أن الهجمات السياسية على الصحافة وقد تكثفت بشكل كبير في العام الماضي الحريات، بما في ذلك اعتقال الصحفيين، وقمع وسائل الإعلام المستقلة ونشر المعلومات المضللة على نطاق واسع. ويأتي ذلك وسط الحرب التي تشنها إسرائيل على غزة، والتي أسفرت عن مقتل أكثر من 100 صحفي فلسطيني، وفقا للجنة حماية الصحفيين والاتحاد الدولي للصحفيين. ومنعت إسرائيل أيضًا الصحفيين الدوليين من دخول قطاع غزة المحاصر لتغطية الوضع، حيث تتهمها بارتكاب جرائم إبادة جماعية في حربها التي بدأت في 7 أكتوبر. وقالت مراسلون بلا حدود إنه منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول، تحاول إسرائيل “قمع التقارير الواردة من القطاع المحاصر. [Gaza] بينما تتسلل المعلومات المضللة إلى النظام الإعلامي الخاص بها”، مما أدى إلى تصنيف الوضع العام لحرية الصحافة من “إشكالي” إلى “صعب”. وفي أماكن أخرى من المنطقة، قُتل صحفيون في السودان، حيث جرت محاولات جادة للحد من التقارير المستقلة عن العنف والحرب الأهلية. كما تدهور وضع الإعلاميين في سوريا، وأصبح الصحفيون الذين فروا من القمع الصحفي في وطنهم مهددين بالطرد من الأردن وتركيا ولبنان المجاورة. وقالت مراسلون بلا حدود إن أربعة من أكبر سجاني الصحفيين في العالم – إسرائيل والمملكة العربية السعودية وسوريا وإيران – استمرت في استهدافهم واحتجازهم.

Source link

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Post

“عيون حفار قبور في غزة تروي قصة المؤلم: دفنت عائلات وآلا ““عيون حفار قبور في غزة تروي قصة المؤلم: دفنت عائلات وآلا “

في تقرير مؤثر لقناة الجزيرة مباشر، شارك عامل مقبرة في مدينة رفح جنو بقطاع غزة قصته المؤلمة خلال الحرب الإسرائيلية التي حذفت ستة أشهر. الشيخ إحسان الناطور، الذي يعمل في

الملحمة الزلزالية الجزائرية تأخذ حياة جديدةالملحمة الزلزالية الجزائرية تأخذ حياة جديدة

هذا العمل الكلاسيكي، الذي كتبه الروائي الرائد طاهر وتار في أوائل السبعينيات، يتنبأ بشكل نبوي بالأحداث الرهيبة التي ستحاصر بلاده لاحقًا. [Saqi Books]نشرت دار الساقي مؤخرا نسخة جديدة من رواية