الهيئة الوطنية للمعلومات والتوثيق News تنمو صادرات الصين ووارداتها مرة أخرى

تنمو صادرات الصين ووارداتها مرة أخرى


محفظة قوية من الاكتتابات العامة ومبادرات السوق تعزز الجاذبية العالمية للبورصة السعودية: الرئيس التنفيذي الرياض: يتم إعداد سلسلة من الاكتتابات العامة القوية والمتنوعة للبورصة السعودية بفضل المبادرات الجديدة التي تهدف إلى جذب المستثمرين الدوليين، الرئيس التنفيذي للحقيبة. وفي حلقة نقاش بعنوان “توسيع الحدود: إطلاق إمكانات الاستثمار في المملكة العربية السعودية والصين” في منتدى سوق رأس المال – كونيكت هونج كونج، أعرب محمد الرميح عن ثقته في المسار المستقبلي للسوق المالية السعودية. وقال الرميح: “يمكننا أن نرى سلسلة جيدة جدًا من الاكتتابات العامة الأولية، ليس فقط صغيرة أو كبيرة، ولكن في قطاعات ودورات مختلفة، تتتبع رحلتها من كونها خاصة إلى أن تصبح عامة”. وأرجع الرئيس التنفيذي ذلك إلى الإجراءات الجديدة التي اتخذتها السوق المالية السعودية بهدف جذب المستثمرين الدوليين. وأوضح: “لقد عملنا كثيرًا في السنوات الأخيرة، في مشاريع كبرى كل عام، لتلبية احتياجات المستثمرين الدوليين ومديري الأصول”. وتشمل هذه إدخال صناعة السوق وإدخال خيارات الأسهم الفريدة لأول مرة. وفي عام 2022، أطلقت إطارًا لصناعة السوق لأسواق الأسهم والمشتقات لديها، بهدف زيادة السيولة وتحسين الكفاءة في اكتشاف الأسعار. كما سلط الرميح الضوء على الإطلاق المرتقب للمرحلة الثانية من برنامج تطوير ما بعد التداول للبورصة السعودية، المقرر إطلاقه في الربع الثالث من عام 2024. علاوة على ذلك، أوضح الرئيس التنفيذي تعاون تداول الوثيق مع هيئة السوق المالية السعودية. “لذلك عندما يتعلق الأمر بالتكنولوجيا، لدينا بنية تحتية متطورة تشبه البورصات العالمية، لكن الأمر لا يتعلق بالتكنولوجيا فقط؛ بل يتعلق أيضًا بالتكنولوجيا”. هناك عنصر مهم وهو اللوائح. وأكد: “لقد عملنا بشكل وثيق مع الجهات التنظيمية، وخاصة مع هيئة أسواق المال، لأنهم هم الذين يقودون تطوير سوق رأس المال”. علاوة على ذلك، تناول الرميح أيضًا كيف تنظر البورصة السعودية إلى هونج كونج كحليف. “نعتقد أن هونغ كونغ شريك عظيم لنا. وقال الرئيس التنفيذي: “لقد قاموا بعمل رائع في السنوات الأخيرة وأعتقد أنهم أثبتوا أنفسهم كوجهة للمستثمرين الدوليين الذين يتطلعون إلى الاستثمار في آسيا”. “وبالنسبة لنا، كدولة تستعد لتصبح اقتصادًا مزدهرًا ولديها أكبر سوق للأوراق المالية، أو أكبر سوق هيكلية، خلال تلك المنطقة الزمنية، أعتقد أن هونغ كونغ شريك عظيم لربط الشرق الأوسط مع العالم الخارجي.” بقية العالم. وأكد “هذا”. وفي حديثه أيضًا في نفس الجلسة، أوضح لؤي بافقيه، رئيس الأوراق المالية في SNB Capital، ما تفعله المملكة لتشجيع المستثمرين الدوليين. “مع تطور السوق والتركيز على إدراج الشركات وجذب المزيد والمزيد من الشركات إلى السوق، أعتقد أن ما يحدث في المملكة العربية السعودية من حيث تشجيع المستثمرين الدوليين فإننا نتناول بشكل أساسي بعض الأساسيات الرئيسية التي يبحث عنها المستثمرون الدوليون. “، قال بافقيه. وأضاف: “شيء واحد، على سبيل المثال، هو إدخال صناعة السوق. اليوم، إذا كنت ترغب في الحصول على صندوق استثمار متداول أو منتج آخر، أو إذا كنت ترغب في ضمان سيولة جيدة في السوق، فيجب أن يكون سؤالك الأول: “هل لديك صناعة سوق؟” وخلال نفس الجلسة النقاشية، تحدث دينغ تشين، الرئيس التنفيذي لشركة CSOP Asset Management Limited، عن ظهور المملكة كمستقبل استثماري. لقد قامت المملكة العربية السعودية بالفعل بعمل رائع في الترويج لنفسها ووضع نفسها أيضًا في دائرة الضوء العالمية من خلال تقديم عدد كبير من المؤتمرات والفعاليات؛ وأكد تشين أن الكثير من الناس يسافرون في الوقت الحاضر إلى الرياض. وأضاف الرئيس التنفيذي: “لكننا نعقد ندوات باستمرار ونوفر أيضًا التعليم للعملاء”. وأشار إلى أنه لتوفير المزيد من الفرص للمملكة العربية السعودية وجعلها أكثر جاذبية للمستثمرين الإقليميين، فمن الضروري عقد جلسات تعليمية ضخمة للعملاء. واختتم تشين حديثه قائلاً: “من المحتمل أن يعقد CSOP حوالي 2000 ندوة سنويًا، ونأمل أنه من خلال إجراء هذا التعليم المستمر للعملاء، يمكننا جعل المزيد من الناس يعرفون المزيد عن الفرص السعودية”. ويهدف منتدى سوق رأس المال السعودي إلى تعزيز العلاقات مع أسواق رأس المال الصينية من خلال توسيع نطاقه خارج الحدود لاستضافة الحدث في هونغ كونغ. في عام 2023، شهدت السوق المالية السعودية تدفقًا كبيرًا للاكتتابات العامة والإدراجات، مما أدى إلى إدخال مختلف الصناعات إلى السوق الرئيسية وسوق نمو الموازية. وفي السوق الأولية، جمعت تسعة اكتتابات عامة أولية 11.6 مليار روبية (3 مليارات دولار)، مع جمع 5.04 مليار روبية إضافية في تسعة عروض إضافية. وفي الوقت نفسه، شهد سوق نمو الموازي 27 عملية إدراج بقيمة 1.2 مليار روبية، إلى جانب ست شركات أكملت عمليات الإدراج المباشر. وفي شهر أبريل، احتفلت سوق الأوراق المالية السعودية بإدراجها رقم 400 لجميع الأوراق المالية، مما يؤكد الأهمية المتزايدة للبورصة في سوق رأس المال. وحتى 27 مارس/آذار، كان لدى البورصة 216 ورقة مالية مدرجة في مؤشر تداول لجميع الأسهم، وفي سوق نمو الموازية 83 إدراجاً.

Source link

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Post

رئيس وزراء نيبال: وستقود العلاقات بين الب لدين لآفاق جديدةرئيس وزراء نيبال: وستقود العلاقات بين الب لدين لآفاق جديدة

وقالت “السلطة” .وقال السيد دهال، مع وكالة المديريات القطرية /قنا/:” إيمان يأذن بزيارة سمو الأمير بعلاقتنا إلى المستوى الجديد، ونأمل أن يتم التوقيع من خلال العديد من التنسيقات هذه”، وأرجو

الرئيس الإندونيسي المنتخب يزور الصين بعد عقد من العلاقات الوثيقةالرئيس الإندونيسي المنتخب يزور الصين بعد عقد من العلاقات الوثيقة

مقديشو: وافق البرلمان الصومالي بالإجماع على مقترحات لإصلاح النظام الانتخابي في البلاد لإعادة العمل بالاقتراع العام، وهي خطة انتقدها بعض السياسيين البارزين. وفي مارس/آذار الماضي، وعد الرئيس حسن شيخ محمود