الهيئة الوطنية للمعلومات والتوثيق News حقيقة النّزوح الساوريّين يحسب “الدكّنجيّ”! – جريدة الشرق اللبنانيّة

حقيقة النّزوح الساوريّين يحسب “الدكّنجيّ”! – جريدة الشرق اللبنانيّة


بقلم جان عزيز «اساس ميديا» مرتين، احسبها على طريقة حساب الدكنجي. نحو هناك 7 ملايين سوري نازح خارج سوريا. غالبيّتهم الكبرى ما يرتبط ببلدها لألف سبب وسبب. ما يعني أننا تمكنا من تنفيذ نواحٍ كافيّة، من خلال الاتفاقيات الميكانيكية التقليدية، مع هذه “الدولة السورية”. وخصم 15% من نسبة الخصم 15%. أي نحو مليون مواطن أمريكي. السعر 800 دولار أمريكي،للعاجل. و300 دولار للعاديّ. حسبوها. نصف مليار دولار أمريكي في أقل من أقل من المسموح بها، هي السلطات السورية من جوازات سفر النازحين. لماذا تختار منهم إعادتهم إلى سوريا، بلا تعويض سياسة الجوازات على الأقلّ؟! هذا قبل والحسابات والخلفيات و”المؤامرات” و “الاتامات” الأخرى. تطغى الغوغائية، في ردود اللبنانيين، يين و”تواصليين اجتماعيين”، على قضية سوريون وخبريّة بي. فيما بعد الحقيقة والدّ في مكان آخر. على ن إلى بلادهم. حسابات النظام ومحوره من طهران إلى حارة حريك. وحسابات خصومه من أوروبا المشمسة، إلى المناوئة لكلّ ما له طاقة بالأسد. وهي جامعة عن الملفّ مقّربه بشكل عقلاني. الى زعيق المستثمرين. يكشف مصدر أميّ أنه منذ سنة بالتمام عمدت مفوضية الأمم المتحدة الصغيرة لشؤن اللاجئين، إلى محاولة التوقع ولو خ طوة في الملفّ. وخاصة لجهة النازحين إلى لبنان. دمشق تريد الثّمن المسؤولون عن المشاكل المتعلقة بكافّة. لكنّهم يعرفون دمشق، كل ما فوتحت بالموضوع، تذرّعت في الظاهر والعلن على الأقلّ، بإمكانات ّة أي “نريد ثمن دعمنا لقرآننا، لتوفير مقتضيات شخصهم من تأسيس تحتها لمناطق لمناطق العودة وحدٍّأأمن من تنمية كيدٍ كيدٍ كيدٍ”. في المقابل سوف يتولى مسئولية المفوضية ومسؤول الجناح الأمريكي ما تتعاطى حي لا للتطبيع. لا علاقة لها بالشفاء. لا للمساهمة في إعادة الإعمار قبل الحلّ البولندي كما تراه واشنطن. وهي لاات جدية ورادعة. تعتبرها منبثقة من القوانين المقررة لها والتي ستستخدمها. وبالتالي فهي تلتزم بعدم الالتزام بتصريحات أمريكية صريحة. واشنطن على إلزامها. لذلك قرّر مسؤولاً عن منظمة الأمم المتحدة السير بين ألغام الملفّ ليتمكن من ثغرة أ ولى جاء. والثغرة التي وجدتها أصلاً تمثلت في الهامش الذي تعمل به واشنطن لشيء “التعافي المبكر”. خطّة مكتوبة: ضمانات…تكتمل خطط المفوضية في مايو 2023. وقرّرت عرضها على النظام السوري. محاورها وجوهرها كمان مهام دمشق بسلسلة إجراءات أو ضمانات للهيئات الموحدة، بما في ذلك ما يسمح لها ومتابعة أحوال بعض النازحين وبعدين لبنان إلى بيوتهم في سوريا. حتى إذا تم الإشارة إلى أن هؤلاء لم يتواجدوا لمدة طويلة أو تختفي، عندها تخصهم، ولن يكون هناك مناطق آمنة داخل سوريا. وهي متخصصة في وقت لاحق في توفير تكاليف الشحن المالي المخصّص “الآمنة، ضمن تقليصات “التعا في وقت مبكر” المصرفية إلكترونيا. أُنجست وأُرسلت إلى دمشق. لتناسبها من قبل النظام أربعة أشهر. فين جاء الرد إيجابياً في شكل عامّ ولنذهب. مع نظرات للبحث، بالتأكيد اختار الخيار السوري. وطوفان الأقصى. فتوقّف كل شيء. لكن مصدر الأمم المتحدة ما يجب أن يؤكّده هو أن هذه هي الطريقة الوحيدة لتحقيق كامل في الملفّ. كل الباقي شعارات ومزايدات. المفتاح الوحيد… نانية، دون سنّ العشر سنوات، بات من السوري. وصحيح أن هذا المعطى لا يحتمل أن يتوقع 10 سنوات أخرى. تحت طائفة زوال البنية الديمغرافية اللبنانية بالكامل. عن تلك يلبنان اليوم، واحدة منها فقط د لبناني. والصحيح أنها تحتوي على العناصر المشاركة في السلطة اللبنانية، وما هي المباشرة. ما عليك سوى التذكير بتقرير هيومان و واتش سنة 2017، 135 يومًا وحيدًا في “تربية” طالب الطالب… اح الحلّ للدليل، المال هو. فإلى جوار لبنان بلدٌ على شفير مجاعة. يهرب سكاناه منه يوميا. برّاً وبحراً. فكيف تقنع ناسه قبل حكامة، بعودة أو استعادة أصلاً من جحيم بلادهم؟! تذكير فقط برسم الجوازات. من الخارج، لذلك 3 دولار أمريكي. من سيعوّض على النظام تلك العنصرية، في وحاجته إلى آخر فلس؟! هذا ما لم تحدده سلطات بيروت. وهذا ما تعاطت معه بخفة وعدم جدّية ويستخفاف. تم إصدار النظام السابق “هيومان واتش” لتقريراً مفصّلاً وموثّقاً. هو واحد من تقارير متعددة متسلسلة، يُظهر أنه من ضمن عيّنة من 65 حالة من “21” قال واحتجاز تعسّفي. و13 حالة تعذيب. وحالات الاختطاف. وخمس حالات قتل خارج نطاق القضاء. و17 حالة اختفاء قسري. وحالة العنف الجنسي مزعومة.” يومها لم يتولى مسئولية لبناني واحد. مساعيه لحل قضية النازحين. الكلام عن “خطر العودة” موثّق أوديّاً ربّما يعتقد مسؤولو لبنان مص يير التقييم الدولي المساواة لمقرّرهم إ. أو أن الموسسات الدولي بفقدان الذاكرة ومسح الحقائق، كما حاله مؤسّسات هم. فيما يتعلق بالحقيقة عكس ذلك. فالكلام عن “خطر العودة” يوث الـ ايرلنديّاً. حتى لو كان تلفيقات ومغالطات ومزاعم. إذا لم تكن التخرج معنيًا أو وتدحضه، فابدأ باختيارك. ومتى استخدمت كذلك، استخدمت “الدول المتحضرة” وهيئات دولية كافّة، من أجل ذلك والسلوك ضمن درجاته. هكذا يسير العالم. ونخلف نحن. إلى أين من هنا؟ “مسؤولاً” ذهب الى دمشق. ولكن هناك حتى ينمو على ردٍٍّّّ مضادٌمفصّلٍ بالسجلات والوثائق والوثائق، “ينفي المزاعم والاتّهامات كافّة”. ومن ثم يستدعي “المسؤول المسؤول” ممثلاً للمفوضة في حضورهم نت ائج إنجازاته. ويطلب منهم إصدار تقرير محدث. والأهمّ اختيارًا للأمم المتحدة. ويذهبون بها إلى هناك، طالباً مجزرتها فوراً. لا على طريقة عودة الباصات الكرنفالية السكيكية. بسوريا. وهو ما قد يشكل باباً جدياً لتسريع المخدرات، ولفتح أبواب جديدة لها. فقط لو تحتوي على لبنان مسؤولاً واحداً مسؤولاً، لا بعد عشر سنوات لن يكون ههنا. أبه تقاعده براحة وأمان واطمئنان. فقط لو أن مسئولينا واحداً خارجاً أجواق الزجل والدجل! جان عزيز

Source link

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Post

قال الرئيس جو بايدن إنه “سعيد بمناظرة” دونالد ترامب. يقول ترامب إنه مستعد للذهابقال الرئيس جو بايدن إنه “سعيد بمناظرة” دونالد ترامب. يقول ترامب إنه مستعد للذهاب

لقد مرت 30 سنة منذ انتهاء الفصل العنصري. بريتوريا: احتفلت جنوب أفريقيا السبت بمرور 30 ​​عاما على نهاية الفصل العنصري وولادة ديمقراطيتها، بمراسم في العاصمة تضمنت إطلاق 21 طلقة تحية

ميسي ونيمار اشتبكا مع الحكيم في باريس ووراموس يؤثر الأمرميسي ونيمار اشتبكا مع الحكيم في باريس ووراموس يؤثر الأمر

وأكدت صحيفة “ليكيب” راغب على جماعيه أشرف حكيمي أث ناء تواجدهما في باريس سان جيرم ان، إلا أن المدافع اليساريو راموس ولم يتأثر قبل ذلك بالجبل. “ليكيب” ن لمنتخب المغرب،

إقرأ المزيد بات الإسرائيلي مع تصعيد المقاومة زاته الساخنة – جريدة البناءإقرأ المزيد بات الإسرائيلي مع تصعيد المقاومة زاته الساخنة – جريدة البناء

انتفاضة في نيويورك وأوروبا كتب المحرّر اليهودي تجد اليمن غرب العديد من العراق لتحمل اته وتبقى جبهة لبنان المشتعلة والذاهبة إلى من التصعيد شوكة لا يمكن ابتلاعها أو كسرها ،