الهيئة الوطنية للمعلومات والتوثيق News المبلغون عن المخالفات يفصّلون الانتهاكات في معسكر الاعتقال الإسرائيلي

المبلغون عن المخالفات يفصّلون الانتهاكات في معسكر الاعتقال الإسرائيلي


ويقال إن أوضاع الفلسطينيين المحتجزين في السجون ومراكز الاعتقال الإسرائيلية تدهورت منذ حرب غزة. [file photo/GETTY]كشف تحقيق أن الفلسطينيين المحتجزين في المعسكرات العسكرية الإسرائيلية يتعرضون لظروف مروعة وانتهاكات، بما في ذلك وضعهم في أوضاع مؤلمة، وبتر أطرافهم، وإجبارهم على ارتداء الحفاضات. منذ أكتوبر/تشرين الأول، ظل مئات الرجال الفلسطينيين المحتجزين في غزة محتجزين في مخيم سدي تيمان الصحراوي في إسرائيل، حيث ظلوا معصوبي الأعين لأسابيع، ومُنعوا من الكلام، ويتعرضون للضرب بانتظام. تقرير جديد صادر عن وسائل الإعلام الأمريكية “سي إن إن” يعرض تفاصيل روايات مثيرة للقلق عن الانتهاكات وسوء المعاملة من قبل السلطات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين، ويضيف إلى كومة متزايدة من الشهادات التي جمعتها جماعات حقوق الإنسان الدولية ووسائل الإعلام الإسرائيلية والعربية والمعتقلين السابقين والأطباء الإسرائيليين. وتحدثت شبكة CNN مع ثلاثة من المخبرين الإسرائيليين الذين عملوا في سدي تيمان، التي تبعد حوالي 18 ميلاً عن حدود غزة وتم تحويلها من قاعدة عسكرية إلى مركز احتجاز بعد بدء الحرب في أكتوبر. طوال فترة الحرب، قام الجيش الإسرائيلي باحتجاز واعتقال مئات الفلسطينيين من غزة واتهمهم بأنهم مسلحون، ومن بينهم صحفيون وأطباء وأكاديميون ومدنيون آخرون. وفصلت المصادر كيفية تقسيم المخيم إلى منطقتين: بعض الرجال محتجزون في حظيرة كبيرة، حيث يتم تعصيب أعينهم بشكل دائم في أوضاع مجهدة وأيديهم مقيدة. ويتم الاحتفاظ بالجرحى في “مستشفى ميداني”، حيث يتم ربط أذرعهم وأطرافهم إلى الأسرة وهم عراة باستثناء الحفاضات، ويتم إطعامهم بالقش. أحد المبلغين عن المخالفات الذين تحدثوا إلى CNN شرح بالتفصيل كيف أُمر بإجراء علاجات وإجراءات طبية لم يكن مؤهلاً لها، والتي غالبًا ما يتم إجراؤها بدون مسكنات الألم. أدى هذا إلى حصول هذا المجال على لقب “جنة المتدربين”، لأن الأطباء ذوي المهارات المنخفضة يديرون العلاج ويمكنهم “فعل ما يريدون”. وقد رفض الجيش الإسرائيلي إلى حد كبير الادعاءات التي ذكرها المبلغون عن المخالفات، وقال إنه يضمن “السلوك المناسب تجاه المعتقلين المحتجزين” في بيان لشبكة CNN. نشرت شبكة CNN صوراً مسربة لمعسكر التعذيب الإسرائيلي سدي تيمان في صحراء النقب، حيث ترتكب إسرائيل جرائم خطيرة ضد السجناء الفلسطينيين المختطفين في غزة. pic.twitter.com/nMyB9X9FGo – شبكة أخبار القدس (@QudsNen) 10 مايو 2024 يمكن لمنشأة سدي تيمان أن تستوعب ما يصل إلى 800 معتقل، وفقًا لتقرير نشرته صحيفة هآرتس الإسرائيلية في أبريل، والذي وثق رواية طبيب إسرائيلي يعمل هناك. وتحدث الطبيب الذي قابلته صحيفة “هآرتس” عن انتهاكات مماثلة وردت بالتفصيل في تقرير شبكة “سي إن إن”، بما في ذلك إطعام السجناء بالقش، وإخضاعهم لقيود مستمرة، وحالات لسجناء خضعوا لعمليات بتر بعد إصابة أيديهم من تقييد أيديهم لفترة طويلة. ويتم احتجاز سكان غزة بموجب “قانون سجن المقاتلين غير الشرعيين” الذي تم تعديله مؤخرًا في إسرائيل، والذي وسع قدرة الجيش على اعتقال المسلحين المشتبه بهم بعد الحرب. وهذا يعني أنه يمكن احتجاز الأشخاص لمدة 45 يومًا دون مذكرة اعتقال. ويتم نقلهم بعد ذلك إلى سجن إسرائيلي، حيث يحتجز حوالي 9000 فلسطيني منذ 7 أكتوبر في ظروف تستنكرها جماعات حقوق الإنسان. وأعلن نادي الأسير الفلسطيني، الذي يتابع أوضاع الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، الشهر الماضي وفاة الطبيب الجراح الشهير في غزة الدكتور عدنان البرش، الذي اعتقلته القوات الإسرائيلية في ديسمبر الماضي. وبحسب ما ورد تم نقل البرش من سجون مختلفة، وأفاد معتقلون آخرون أنهم رأوه مصاباً بجروح في وجهه ورأسه. وأجرت شبكة سي إن إن مقابلة مع أحد كبار الأطباء في مستشفى غزة الإندونيسي، الدكتور محمد الران، الذي اعتقلته القوات الإسرائيلية في 18 ديسمبر/كانون الأول أثناء عمله في المستشفى الأهلي المعمداني. وقال لشبكة CNN كيف احتُجز في معسكر الاعتقال العسكري لمدة 44 يومًا وأجبر على العمل كوسيط بين الحراس والسجناء بعد أن تمت تبرئته من صلاته بحماس. وقالت لشبكة CNN: “عندما أزالوا العصابة عن أعينهم، استطعت أن أرى مدى الإهانة والإذلال… استطعت أن أرى إلى أي مدى كانوا ينظرون إلينا كحيوانات وليس كبشر”. ووصف العقوبات الصارمة المفروضة على الرجال بسبب التحدث أو الحركة، مثل الإجبار على البقاء في أوضاع قسرية لساعات أو تلقي الضرب الذي تسبب في كسر العظام أو الأسنان. وقال الران إن الشرطة العسكرية الإسرائيلية أطلقت العنان للكلاب ليلاً على المعتقلين. ويضيف التقرير إلى عدد متزايد من الشهادات التي جمعتها المنظمات، بما في ذلك المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان ومقره جنيف، ومجموعة حقوق الإنسان الإسرائيلية “هاموكيد”، بالإضافة إلى وسائل الإعلام ووكالات الأمم المتحدة. وأشار تقرير CNN إلى أن السلطات الإسرائيلية رفضت طلبًا لزيارة سدي تيمان. وعندما استفسر فريق CNN عند مدخل مركز الاحتجاز، استقبلهم حراس إسرائيليون مسلحون وملثمون حاولوا مصادرة كاميراتهم.

Source link

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Post

فرد يقفز من الطابق العلوي للمسجد الحرامفرد يقفز من الطابق العلوي للمسجد الحرام

تقرير الجريدة السعوديةمكة المكرمة – استجابت القوة الأمنية الخاصة بالمسجد الحرام بسرعة لحادث مثير للقلق قفز فيه أحد الأشخاص من أحد الطوابق العليا للمسجد. وفي أعقاب الحادث، تم اتخاذ خطوات

كسر في الضلع يجبر مساعد بايدن على تأجيل رحلته إلى السعوديةكسر في الضلع يجبر مساعد بايدن على تأجيل رحلته إلى السعودية

أعلن البيت الأبيض، الأربعاء، أن أحد كبار مستشاري الرئيس الأميركي جو بايدن اضطر إلى تأجيل رحلة إلى السعودية لبحث العلاقات مع إسرائيل بعد إصابته بكسر في أحد الأضلاع. وكانت زيارة