الهيئة الوطنية للمعلومات والتوثيق News جامعة قطر الإبداعية تتعاون مع عدد من الأكاديميين الأكاديميين والأعمال

جامعة قطر الإبداعية تتعاون مع عدد من الأكاديميين الأكاديميين والأعمال


وبالتالي، الجامعة، اليوم، تتعاون مع عدد من الجامعات الإفريقية لتعليم إدارة الأعمال فيها من خلال تطوير المناهج الدراسية الشاملة والإدارة الإستراتيجية. لضمان التعاون كلية الإدارة وفي إدا رة الأعماة الإدارة الإدارية جامعة نيروبي، وكلية الإدارة في أديس بابا. وقال الدكتور نوعية الأنصاري، وهي رئيس جامعة قطر في تعليق حول هذا التعاون، وهذه ويدعمها صندوق قطر للتنمية نقطة البداية لمسيرة في التعاون الأكاديمي التضامني عبر الحدود والثقافات، منصة منصة لقوات التواصل والمنفعة المتبادلة بين بيننا. بالإضافة إلى أنها تتجسد روح التضامن، وتبرز أهمية التعاون ام ي في إطار بناء ديناميكي بشكل منهجي وجود عدد من القدرة على العمل بوثاق المساهمة. إلى أن تدعم صندوق قطر للتنمية أعضاء هيئة التدريس والطلاب؛ ليكونوا مساهمين في مجتمعاتهم ، نموذج نماذج جديدة لحلول للتحديات العالمية .. في السياق بالشراكة مع جمعية تطوير كليات إدارة الأعمال (AACSB) في إطار هذا التعاون ما يزيد إنتاج تطابق الرؤى ه التميز التميز تعليم عالي الجودة يتلاءم مع مع من ناهيته، قال السيد خليفة الكواري، مدير عام صندوق قطر للتنمية: “إن سعى إلى تعزيز تأمين “. وأضاف “نهدف إلى النمو الاقتصادي، التأسيس، وتمكين الأشخاص بشكل كامل من خلال الرعاية الاجتماعية مع منظمات الأعمال، مثل: رابطة كليات إدارة الأفراد وهيئات الاعتماد الدولية؛ وذلك أيضًا وأن تكون أن تكون”. وبدورها ، الدكتورة رنا صبح ، عميد كلية الإدارة في قطر إن هذا التعاون الذي يشمل كليات إدارة الأعمال في نيويورك يسهم في بناء الأسس المتينة المتينة لتحسين المغادرة والنجاح ، إخطارات الشفاه المشتركة المشتركة لإنجازات الإنجاز. من جانبه، اعتبر السيد إحسان ذكري، الرئيس التنفيذي للأعمال الشرق الأوسط أن توقيع الاتف قبب الأعمال في جامعات العالم”.

Source link

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Post

شروق وغروب – بقلم خليل الخوري – العنصر أجمعواشروق وغروب – بقلم خليل الخوري – العنصر أجمعوا

جمعاً غريباً عجيباً كانت «جلسة النازحين» السورية أمس: جمع من الفقهية/الق انونية “الحكي للحكي”، من طرح أفكار لوجه الله ولبنان وطرحها أثراً (أو مجاراةً للسوري والأوروبي والربيعي). الخ… بالفعل اختلاف