الهيئة الوطنية للمعلومات والتوثيق News أمير قطر يلتقي رئيس بولندا على هامش المنتدى الاقتصادي القطري – الدوحة نيوز

أمير قطر يلتقي رئيس بولندا على هامش المنتدى الاقتصادي القطري – الدوحة نيوز


أقامت الدوحة ووارسو العلاقات الدبلوماسية في نهاية القرن العشرين. التقى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، والرئيس البولندي أندريه دودا، في الدوحة، الثلاثاء، على هامش الدورة الرابعة لمنتدى قطر الاقتصادي. وتناولت المناقشات بين الزعيمين العلاقات الثنائية بين الدوحة ووارسو و”القضايا ذات الاهتمام المشترك”، بما في ذلك الحرب المستمرة في غزة. سمو الأمير الدجي دودا رئيس جمهورية ذا ن مع بلومبرج، في أبراج كتارا، فنادق فيرمونت ورافلز. https://t.co/cGy3KS8Dgc pic.twitter.com/wjUyP5J0ay — الديوان الأميري (@AmiriDiwan) 14 مايو 2024 “جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها وتحسينها في مختلف المجالات”. . وقال الديوان الأميري في بيان له، إن العلاقات الثنائية والتعاون، بالإضافة إلى القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك. تحدث الرئيس البولندي في حلقة نقاش في QEF، حيث ناقش دعم بولندا لأوكرانيا وسط الحرب التي استمرت عامين والتي شنتها روسيا في 24 فبراير 2022. وقال دودا: “يجب على العالم الحر ألا يسمح لروسيا بالانتصار في الحرب في أوكرانيا”. قال في الجلسة. وجاءت تصريحاته في الوقت الذي زار فيه وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن كييف يوم الثلاثاء لتأكيد دعم واشنطن للبلاد. وقدمت الولايات المتحدة مساعدات عسكرية لأوكرانيا منذ بدء الحرب في البلاد. وفي 10 مايو/أيار، أعلنت الولايات المتحدة عن حزمة بقيمة 400 مليون دولار تحتوي على “ذخائر دفاع جوي إضافية”. وحافظت قطر على سياسة خارجية متوازنة منذ بداية الحرب الروسية ضد أوكرانيا، حيث تواصلت مع الجانبين ودعت مراراً وتكراراً إلى ضرورة الحوار لإنهاء الصراع. وبعد أشهر من الحرب، خصصت قطر 5 ملايين دولار من خلال صندوق قطر للتنمية لدعم اللاجئين والنازحين الأوكرانيين. ووفقا للأمم المتحدة، هناك 6.5 مليون لاجئ من أوكرانيا في جميع أنحاء العالم وحوالي 3.7 مليون نازح داخليا في البلاد. وتستضيف بولندا ما يقرب من 60% من اللاجئين في أوكرانيا، مما يجعلها أكبر دولة مضيفة لأولئك الذين فروا من الحرب. وتوصلت روسيا وأوكرانيا الشهر الماضي إلى اتفاق بوساطة قطرية بشأن تبادل 48 طفلا نزحت بسبب الحرب. وسيسافر إجمالي 29 طفلاً إلى أوكرانيا و19 إلى روسيا. وكانت قطر قد أبدت في السابق استعدادها لتسهيل الحوار بين منافسيها روسيا وأوكرانيا “إذا طلب شركاؤها الدوليون ذلك”. أقامت الدوحة ووارسو العلاقات الدبلوماسية في نهاية القرن العشرين. وفي عام 2002، كان الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، الذي كان حاكما لقطر في ذلك الوقت، أول رئيس دولة خليجية يزور بولندا. ومنذ ذلك الحين، عملت قطر وبولندا على تعزيز علاقاتهما الثنائية في مختلف المجالات، بما في ذلك السياسة. وبدأت المشاورات السياسية بين البلدين عام 2014 على مستوى وزراء الخارجية.

Source link

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Post

“انقلاب في المجامع العامة”.. شاهد المزيد“انقلاب في المجامع العامة”.. شاهد المزيد

“انقلاب في الجامعات.” وعماد بموجب القانون بموجب التعليم الجديد 2024-05-11 10:54:08 – المصدر: نيوز/ أن عدداً من رؤساء الجامعات يالعشرات من عمداء الكليات هم بعد إقرار “عدداً من رؤساء الجامعات