الهيئة الوطنية للمعلومات والتوثيق News دول مجلس التعاون الخليجي هي “المنطقة الأسرع نمواً” من حيث السياحة – أخبار الدوحة

دول مجلس التعاون الخليجي هي “المنطقة الأسرع نمواً” من حيث السياحة – أخبار الدوحة


وتناولت الجلسة خطط قطر والمملكة العربية السعودية لتعزيز قطاع السياحة في المنطقة في السنوات المقبلة. وجد خبراء السياحة أن “أسرع نمو” في قطاع السفر والسياحة يحدث في منطقة مجلس التعاون الخليجي، حسبما قال سيباستيان بازين، الرئيس التنفيذي لشركة أكور، في حلقة نقاش في المنتدى الاقتصادي يوم الأربعاء من قطر. “بالنسبة لشركة أكور والعديد منا، تعد دول مجلس التعاون الخليجي المنطقة الأسرع نموًا على هذا الكوكب في مجال السفر والسياحة.[…]وقال: “نحن بالفعل أفضل بنسبة 25 بالمائة مما كنا عليه في عام 2019″، مشيرا إلى أن كل دولة لديها تجربة سياحية مختلفة تقدمها. وتحدث بازين في حلقة نقاشية بعنوان من الخليج إلى العالم: مستقبل السياحة، حيث ضم المتحدثون الآخرون رئيس السياحة القطرية سعد بن علي الخرجي، ووزير السياحة السعودي أحمد الخطيب. وتناولت الجلسة خطط قطر والمملكة العربية السعودية لتعزيز قطاع السياحة في المنطقة في السنوات المقبلة. والجدير بالذكر أن قطر حظيت باهتمام عالمي في عام 2022 عندما أصبحت أول دولة عربية تستضيف كأس العالم لكرة القدم. اجتذبت البطولة الكبيرة السياح الذين اعتبروها فرصة لاستكشاف بقية المنطقة. وفي وقت الحدث الكبير، تجاوز عدد الوافدين الدوليين إلى البلاد 2.5 مليون، بزيادة 19 بالمائة عن مستويات ما قبل الوباء في عام 2019. وعندما سئل الخرجي عن خطط قطر لتعزيز هذا القطاع، قال إن البلاد تعتمد على نجاحها. في وقت البطولة. وقال الخرجي: “نعمل الآن على تعزيز فوائد استضافة كأس العالم وتطوير استراتيجيتنا لتمكين القطاع الخاص والسياحة من النمو”. كما ألهمت بطولة كأس العالم دول مجلس التعاون الخليجي لبدء المناقشات في عام 2023 حول إنشاء تأشيرة موحدة، تسمى على نطاق واسع تأشيرة الخليج “الشبيهة بشنغن” والتي يمكن أن تسهل السفر عبر المنطقة. وفي معرض تعليقه على ما يمكن أن تقدمه منطقة الخليج، أشار رئيس هيئة السياحة القطرية إلى أن “كرم الضيافة الحقيقي” في دول مجلس التعاون الخليجي يعد عنصرًا حاسمًا في السياحة. وشدد على أهمية تعاون دول المنطقة لجذب السياح إلى الخليج، مضيفا أن التأشيرة الموحدة لدول مجلس التعاون ستلعب دورا في هذا الصدد. وفي شهر مارس، أطلقت قطر والمملكة العربية السعودية مشروع “Double the Discovery” في محاولة لإطلاق إمكانات الجهود التعاونية في المنطقة. ويهدف المشروع إلى إتاحة الفرصة للزوار الدوليين لاكتشاف “العجائب الثقافية والتاريخية” لقطر والمملكة العربية السعودية في رحلة واحدة. وتسير المملكة العربية السعودية أيضًا على الطريق الصحيح لجذب السياح من خلال مطار الملك سلمان الدولي. وكشفت المملكة في نوفمبر الماضي عن المخطط الرئيسي للمطار، الذي سيساهم بمبلغ 7.18 مليار دولار سنويًا في الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي للبلاد.

Source link

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Post

احتمالية هطول أمطار غزيرة ورياح قوية على قطر يومي الاثنين والثلاثاء – الدوحة نيوزاحتمالية هطول أمطار غزيرة ورياح قوية على قطر يومي الاثنين والثلاثاء – الدوحة نيوز

وحذرت إدارة الأرصاد الجوية من تدني مدى الرؤية الأفقية على الساحل وفي عرض البحر. من المتوقع هطول أمطار غزيرة مصحوبة برياح قوية على دولة قطر يومي الاثنين والثلاثاء، وفقا لآخر