الهيئة الوطنية للمعلومات والتوثيق News وتسعى السلطة الفلسطينية إلى التصويت على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة في أبريل

وتسعى السلطة الفلسطينية إلى التصويت على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة في أبريل


وقال رياض منصور إن الهدف هو أن يتخذ مجلس الأمن الدولي قرارا في اجتماع وزاري بشأن الشرق الأوسط في 18 أبريل. [Getty/file photo]قال المبعوث الفلسطيني لدى الأمم المتحدة لرويترز يوم الاثنين إن السلطة الفلسطينية تريد أن يصوت مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة هذا الشهر على جعلها عضوا كاملا في المنظمة الدولية وهي خطوة قد تعرقلها الولايات المتحدة حليفة الأمم المتحدة. الأمم المتحدة إسرائيل. وقد أعلن رياض منصور، الذي يتمتع بوضع مراقب دائم في الأمم المتحدة، عن خطط فلسطينية علنية وسط الحرب الإسرائيلية على غزة، والتي أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 32845 فلسطينيًا، معظمهم من النساء والأطفال. وقال منصور لرويترز إن الهدف هو أن يتخذ مجلس الأمن قرارا في اجتماع وزاري بشأن الشرق الأوسط في 18 أبريل نيسان لكن لم يتم تحديد موعد للتصويت بعد. وقال إن الطلب الفلسطيني للحصول على العضوية الكاملة في عام 2011 لا يزال معلقا لأن المجلس المكون من 15 عضوا لم يتخذ قرارا رسميا. وأضاف أن “النية هي طرح الطلب للتصويت في مجلس الأمن هذا الشهر”. مالطا تتولى رئاسة مجلس الأمن لشهر إبريل. وقالت سفيرة مالطا لدى الأمم المتحدة، فانيسا فرايزر، إنها لم تتلق بعد طلبا رسميا للتحرك من الفلسطينيين. وإلى جانب الضغوط لإنهاء الحرب، تزايدت الضغوط العالمية لاستئناف الجهود للتفاوض على حل الدولتين، مع قيام دولة فلسطينية مستقلة إلى جانب إسرائيل. موافقة الأمم المتحدة إن طلب الحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة يجب أن يحظى بموافقة مجلس الأمن ـ حيث تتمتع الولايات المتحدة بحق النقض ـ ثم موافقة ثلثي أعضاء الجمعية العامة التي تضم 193 عضواً على الأقل. ولم ترد بعثة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة على الفور على طلب للتعليق. صرح سفير إسرائيل لدى الأمم المتحدة، جلعاد إردان، أن السلطة الفلسطينية لم تستوف المعايير المطلوبة لإقامة الدولة في محاولتها عام 2011 للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة و”ابتعدت أكثر عن الأهداف التي يجب أن تحققها منذ ذلك الحين”. وقامت لجنة تابعة لمجلس الأمن بتقييم الطلب الفلسطيني في عام 2011 على مدى عدة أسابيع. لكن اللجنة لم تتوصل إلى موقف بالإجماع ولم يصوت المجلس قط على قرار يوصي بالعضوية الفلسطينية. وفي ذلك الوقت قال دبلوماسيون إن الفلسطينيين لم يكن لديهم الدعم الكافي في مجلس الأمن لإجبار الولايات المتحدة على استخدام حق النقض (الفيتو) التي قالت إنها تعارض هذا الإجراء. ويتطلب تبني القرار ما لا يقل عن تسعة أصوات مؤيدة وعدم استخدام الولايات المتحدة أو روسيا أو الصين أو فرنسا أو بريطانيا حق النقض (الفيتو). وبدلاً من الضغط من أجل التصويت في المجلس، ذهب الفلسطينيون إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة سعياً إلى أن يصبحوا دولة مراقبة غير عضو. ووافقت الجمعية العامة على الاعتراف الفعلي بدولة فلسطين ذات السيادة في تشرين الثاني/نوفمبر 2012. ولم يتم إحراز تقدم يذكر نحو تحقيق الدولة الفلسطينية منذ توقيع اتفاقيات أوسلو بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية في أوائل التسعينيات. وتتمثل العقبات في التوسع من المستوطنات الإسرائيلية. وتمارس السلطة الفلسطينية، بقيادة الرئيس محمود عباس، حكماً ذاتياً محدوداً في الضفة الغربية، وهي شريكة مع إسرائيل في اتفاقيات أوسلو. وفي عام 2007، أطاحت حماس بالسلطة الفلسطينية من السلطة في قطاع غزة. وقال فولكر تورك مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان الشهر الماضي إن المستوطنات الإسرائيلية تهدد بإلغاء أي إمكانية عملية لقيام دولة فلسطينية. وقال إن نقل إسرائيل لسكانها إلى الأراضي المحتلة يرقى إلى مستوى جريمة حرب. وقالت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن في فبراير/شباط إن توسيع إسرائيل للمستوطنات غير القانونية في الضفة الغربية لا يتوافق مع القانون الدولي، مما يشير إلى العودة إلى السياسة الأمريكية القائمة منذ فترة طويلة بشأن هذه القضية والتي تراجعت عنها إدارة دونالد ترامب السابقة.

Source link

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Post

AHRC تستضيف وفدا رفيع المستوى من الأونروا في ديربورنAHRC تستضيف وفدا رفيع المستوى من الأونروا في ديربورن

في 12 آذار/مارس، استضاف المجلس الأمريكي لحقوق الإنسان (AHRC-USA) وفداً من وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في ديربورن لإجراء إحاطة غير رسمية ومناقشة مع قادة المجتمع. وكان