الهيئة الوطنية للمعلومات والتوثيق News AHRC تستضيف وفدا رفيع المستوى من الأونروا في ديربورن

AHRC تستضيف وفدا رفيع المستوى من الأونروا في ديربورن


في 12 آذار/مارس، استضاف المجلس الأمريكي لحقوق الإنسان (AHRC-USA) وفداً من وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في ديربورن لإجراء إحاطة غير رسمية ومناقشة مع قادة المجتمع. وكان الضيفان من كبار قادة الأونروا: السيدة أنتونيا ماري دي ميو، نائب المفوض العام (الدعم التشغيلي) والسيد ويليام ر. (بيل) ديري، مدير مكتب المنظمة في واشنطن العاصمة. وقدمت السيدة دي ميو لمحة عامة عن الوضع الحالي للأونروا وسط الكارثة في غزة والصعوبات التي تواجه الأونروا. ويمثل التحدي الأكبر على وجه الخصوص التخفيضات السابقة على النص وتعليق التمويل من العديد من الدول الداعمة، بما في ذلك الولايات المتحدة. وتهدد هذه التخفيضات عمليات الأونروا في غزة والضفة الغربية وفي البلدان المضيفة للاجئين مثل سوريا ولبنان والأردن. وشددت السيدة دي ميو على أن هذه الأموال ضرورية لتلبية احتياجات البقاء الأساسية للاجئين. عماد حمد هو المدير التنفيذي للمجلس الأمريكي لحقوق الإنسان. وسلطت السيدة دي ميو الضوء على التحديات الكبيرة التي تواجه الأونروا في غزة وحالة المجاعة والنقص الحاد في المساعدات الصحية للأطفال والنساء وكبار السن. وأكد قادة المجتمع المشاركون على أهمية الحفاظ على التمويل الذي تشتد الحاجة إليه للأونروا، وخاصة خلال هذه الأوقات. وأعرب الزعماء عن معارضتهم الشديدة للجهود الإسرائيلية الرامية إلى تفكيك الأونروا من خلال حرمانها من الأموال. وببساطة، لا يوجد بديل للأونروا. ودعا قادة المجتمع الذين يمثلون مجموعة واسعة من المنظمات المختلفة إدارة بايدن إلى استعادة تمويل الأونروا. وحث الحاضرون جميع الدول المانحة ليس فقط على استعادة تمويل الأونروا بل أيضا زيادته نظرا للوضع المزري في غزة. تأسست الأونروا من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 1949 بهدف تقديم المساعدة للاجئين الفلسطينيين. لقد كان اللاجئون نتيجة لتقسيم فلسطين من قبل الأمم المتحدة وما تلا ذلك من تطهير عرقي إسرائيلي موثق جيدًا للفلسطينيين، مما منعهم من العودة على الرغم من القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة التي تكرس حقهم في العودة. وفي حين أن الفلسطينيين وقضيتهم سياسية، فإن دور الأونروا هو دور إنساني فقط وليس سياسيا. وأدان زعماء المجتمع المحلي القصف الإسرائيلي لمرافق الأونروا ومقتل أكثر من 150 من موظفيها. وفي غزة، واجهت الأمم المتحدة أعلى مستوى من الخسائر في الأرواح بين موظفيها خلال النزاع. وليس من قبيل الصدفة أن تستهدف إسرائيل منشآت الأونروا وموظفيها وتسعى إلى تفكيكهم. هذه هي الحرب الإسرائيلية الشاملة ضد الفلسطينيين. وذكر قادة المجتمع أنه لا ينبغي لأي دولة مانحة تحترم نفسها أن تكون جزءًا من حملة الإبادة الجماعية هذه. وتواجه الأونروا حملة منظمة، سبقت الأزمة الحالية في غزة، من قبل الصهاينة الإسرائيليين والمتطرفين اليمينيين الذين يعتقدون أن تفكيك الأونروا سيؤدي بطريقة سحرية إلى اختفاء اللاجئين الفلسطينيين. وتعهد القادة بمواصلة الحوار والمشاركة البناءة مع الأونروا لمساعدتها خلال هذه الأزمة الإنسانية غير المسبوقة التي يشهدها العالم منذ أكثر من خمسة أشهر. وقال عماد حمد، المدير التنفيذي للجنة الأفغانية لحقوق الإنسان: “إن الأونروا لا غنى عنها من أجل بقاء اللاجئين الفلسطينيين على قيد الحياة، والذين يواجهون بشكل متزايد ولاية أكبر بميزانية لا تزيد بشكل متناسب”. وأضاف حمد أن “الأونروا يقودها موظفون إنسانيون أكفاء يأخذون مهمتهم على محمل الجد”. وخلص حمد إلى أنه “إلى أن يتم حل قضية اللاجئين الفلسطينيين وفقا للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة، فإن الدعم للأونروا يجب ألا يستمر فحسب، بل يجب أن يزداد أيضا”. ادعم AHRC اليوم: نحن بحاجة إلى دعمكم لمواصلة القيام بعملنا. لا يوجد مبلغ صغير جدا وكل تبرع موضع تقدير. يرجى التبرع اليوم من خلال موقع AHRC (www.ahrcusa.org). مهمة AHRC: المجلس الأمريكي لحقوق الإنسان (AHRC) مكرس لدعم وحماية حقوق الإنسان على النحو المبين في دستور الولايات المتحدة وإعلان الأمم المتحدة العالمي لحقوق الإنسان (UDHR) لعام 1948. تم تشكيل AHRC لحماية هذه الحقوق و الدفاع عن أي شخص تنتهك حقوقه أو يحرم منها. ولتحقيق هذه الغاية، ستقوم لجنة حقوق الإنسان الأسترالية بإنشاء برنامج مناصرة حازم وموضوعي وموجه بعناية من شأنه أن يعمل على الدفاع عن حقوق الإنسان الفردية، متى وأينما يتم انتهاكها. أخبار وآراء AHRC وسائل الإعلام والمعلومات: (313) 9143251 أو عبر البريد الإلكتروني على: Info@ahrcusa.org منظمة غير حكومية ذات مركز استشاري لدى المجلس الاقتصادي والاجتماعي (ECOSOC) التابع للأمم المتحدة أحدث المنشورات بقلم راي حنانيا (انظر الكل)

Source link

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Post

الأمين ابرهيم دانيال و الأمين نسيب عازار – جريدة البناءالأمين ابرهيم دانيال و الأمين نسيب عازار – جريدة البناء

ولأن في بدايات المستقبل… تُخصُّ هذه الصفحة كل يوم سبت، لتحتضنَ لوحة من تاريخ زب القومي الاجتماعي السوري، صنعها طوائف اجتماعية ومجتمعية في مراحل صعبة من مسار الحزب، فأضافوا فأضافوا